اليوم العالمي للإنترنت الآمن

انطلق اليوم العالمي للانترنت الآمن في عام 2004 في مبادرة من الاتحاد الأوروبي والمنظمة الأوروبية للتوعية بشبكة الانترنت (إنسيف) والتي تهتم بالقضايا ذات الصلة بالانترنت، وتشارك أكثر من 100 دولة في الاحتفال بهذه الفعالية العالمية

وفي دولة الامارات العربية المتحدة، يعد برنامج خليفة للتمكين هو الممثل الرسمي للدولة للاحتفال باليوم العالمي للانترنت الآمن، حيث يقوم البرنامج بتنظيم عدد من الفعاليات احتفالاً بهذه المناسبة التي تقام في شهر فبراير من كل عام، وذلك بمشاركة العديد من الوزارات والهيئات والمؤسسات المحلية والاتحادية ومؤسسات القطاع الخاص.

ويهدف اليوم العالمي للانترنت الآمن إلى رفع مستوى الوعي بالتحديات التي تواجه الانترنت ومستخدميها، خاصة اليافعين منهم، كما يهدف أيضاً إلى توسعة نطاق الوعي أيضا بالجرائم المرافقة لاستخدام الإنترنت، مثل الاستغلال الجنسي للأطفال والنساء بشكل خاص، فضلا عن الجريمة الالكترونية، وأهمية حماية الخصوصية، والتنبيه لحالات الاستخدام الخطر والعواقب القانونية وسط تطوير معايير وأنظمة أخلاقية وسلوكية لائقة للاستخدام لهذه الأداة القوية.

كما قام برنامج خليفة للتمكين – اقدر باطلاق موقع خاص بهذه المبادرة في خطوة لتعزيز الاستخدام الآمن للانترنت، وتوفير المرجع الصحيح لكافة فئات المجتمع حول كيفية استخدام الانترنت على النحو الأمثل، وتعريف أولياء الأمور والمعلمين والناشئة بأبرز المخاطر التي قد يتعرضون لها، وكيف يمكن مواجهتها، ويمكنك الوصول إلى موقع المبادرة بالضغط هنا